زين البطاينة

زين البطاينة، مصممة مجوهرات موهوبة تبلغ من العمر ٢٧ عاماً، درست هندسة العمارة في الجامعة وحصلت خلال رحلتها الأكاديميّة على قاعدة قويّة لتطوير مهاراتها في مجال التصميم والإبداع.

تعزز شغف زين في عالم تصميم المجوهرات في العام 2020، وتحديداً في “مساحة الصنّاع”، أحد برامج مؤسسة ولي العهد، بعد مشاركتها في دورة تدريبية حول تقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد باستخدام آلات القص بالليزر الأكثر تطورًا عن الآلات التقليدية، حيث اكتسبت خلال هذه الدورة مهارات ساعدتها بشكل كبير في تطوير تصاميمها والبدء ببناء مشروعها الخاص، وحققت أفضل ما يمكن تحقيقه في البيئة الإبداعيّة التي وفرتها مؤسسة وليّ العهد، وتمكنت من تحسين جودة منتجاتها وتوسيع نطاق عملها.

استخدمت زين تقنيّات حديثة في صناعة مجوهراتها، مثل آلة القطع باللّيزر والطابعة ثلاثية الأبعاد لتصميم وإنتاج قطع فريدة ومميَّزة. كما استخدمت “الراتنج” كوسيلة لإضافة لمسة فنية فريدة إلى إبداعاتها.

من جهتها، قالت زين: “أسعى دائماً إلى خلق قطع فريدة من نوعها، تسمح للأفراد بالتعبير عن أنفسهم بطريقة مميزة وفريدة”.

وفي العام 2022، تكللت جهود زين بإطلاق موقعها الإلكتروني (Home – Zein Jewelry) وبدأت في التسويق لمشروعها الخاص، وبفضل إدارتها الناجحة وإبداعها المستمر، تمكنت من افتتاح معرض لها في العاصمة عمَّان، لتقدّم تصاميمها الفريدة وتستقبل الزوار بكل حب واهتمام، وأصبحت زين البطاينة اليوم مثالاً للشابات الطموحات اللواتي يعملن بجد على تحقيق أحلامهن في عالم الأعمال.

مؤسسة ولي العهد… مسارٌ للفرص.

اقرأ المزيد

...

ابتكار ريادي الأول من نوعه في المنطقة!

...

مهندس طيران حّلق في سماء الريادة والابتكار

...

مُهندسة معمارية ورياديّة مُبدعة!

...

شريان التطوّع النابض في الكرك!

...

العطاء جوهر النّهوض

...

شاب مبادر في خدمة مجتمعه وتعزيز التراث الأردني

...

المستحيل كلمة لا أكثر

...

رحلة للقائد الناجح

...

الإنسان قادر على الإبداع إذا ما أراد ذلك

...

شغف البرمجة والابتكار